تزداد المنافسة في كل يوم على مواقع التواصل الاجتماعي لازدياد عدد المستخدمين وازدياد عدد الشركات التي أصبحت تعتمد بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي لتحقيق أرباحها.

أين أنت الآن من مليارات المحتوى الذي يُنشر يوميًا على مواقع التواصل الاجتماعي؟ وهل أنت قادر على جذب انتباه جمهورك المستهدف ومخاطبته بالشكل الصحيح؟

 دعني أقل لك بأن جذب انتباه جمهورك ليس صعبًا لكن يحتاج منك بذل مجهود أكبر خاصة باستخدام الكلمات التي تكتبها فأنت تحتاج إلى استخدام الكلمات بحكمة أكبر والاستثمار بالمحتوى كي يعود عليك بفوائد كبيرة.

 

 

لماذا تعد الكتابة المخصصة مهمة على مواقع التواصل الاجتماعي؟

 

يُعتبر النشر على مواقع التواصل الاجتماعي أمرًا سهلًا ولا يتطلب الأمر منك الكثير من الجهد كي تكتب مشاركة سريعة يوميًا. لكن من ناحية أخرى إن عملية صياغة نسخة مقنعة تشجع المستخدمين على مشاركة محتواك تُعد أمرًا صعبًا ويتطلب منك الأمر مهارة ودقة في كتابة مشاركات قوية.

 

أول شيء عليك أن تحدده وتتخذ قرار بشأنه هو معرفة إذا ما كانت مواقع التواصل الاجتماعي مهمة لنشاطك التجاري أم لا، فإن كان جوابك نعم عليك أن تستثمر إذًا المزيد من الوقت والموارد كي تلاحظ النتائج التي تريدها.

 

هل بدأت بالكتابة؟ انتظر قليلًا!

 

قبل أن تبدأ بالنشر يجب أن تُدرك بعض الأمور:

 

قبل النشر على مواقع التواصل الاجتماعي

 

تعرف على عدد الأحرف المسموح بها:

كل شبكة اجتماعية تقبل عدد أحرف معين، فمثلا تويتر أصبح يقبل 280 حرف و لينكد إن 600 وبنترست 500 حرف ، أما بالنسبة لجوجل بلس وأنستغرام فلا يوجد هناك عدد محدد للأحرف.

 

كيف يمكنك أن تستفيد من عدد الأحرف المسموح بها؟

إن معرفة عدد الأحرف المسموح بها تحدد لك طبيعة المحتوى الذي ستنشره وما هي الكلمات التي تستخدمها، ففي تويتر على سبيل المثال ستضطر إلى كتابة خلاصة الكلام فقط بطريقة جذابة جدًا لقلة عدد الأحرف المسموح بها.

 

هل أستخدم الهاشتاق أم لا؟

هناك فهم خاطئ لدى البعض حول استخدام الهاشتاق، فكل موقع تواصل اجتماعي يتعامل مع الهاشتاق بصورة مختلفة أو دعنا نقل بأن استخدامهم يختلف.

فعلى سبيل المثال يقبل فيسبوك استخدام الهاشتاق لكنه ليس شائعًا أما بالنسبة لتويتر فيمكنك استخدام الكثير من الهاشتاق. ويعتبر الهاشتاق غير شائعة على موقع لينكد إن وجوجل بلس.

 

افهم هدف كل موقع تواصل اجتماعي:

بكل تأكيد تختلف غاية كل موقع عن الآخر وإلا لم نكن سنرى كل هذه المواقع، وإدراكك لهدف كل موقع من المواقع يُسهل عليك عملية اختيار المحتوى الذي ستكتبه وطبيعته ولأي فئة أيضًا.

وفهمك لهدف كل موقع يمنحك فرصة اختيار المنصة المناسبة لك كي تكون منبرك الأول للحديث عن شركتك، وأنصحك بألّا تُهمل باقي المنصات. فالمحتوى على لينكد إن مثلًا يأخذ طابعًا رسميًا أكثر من المواقع الأخرى فيمكنك من خلاله بناء سمعة عن طريق نشر مقالات خاصة لك في المجال الذي تعمل به.

 

ما هو محتوى المحتوى الذي ستنشره على مواقع التواصل الاجتماعي:

 

مواقع التواصل الاجتماعي social media

 

 1.  تحدث عن المشاكل اليومية التي يواجهها جمهورك وقدم لهم الحل:

هذه الطريقة ليست جديدة لكنها فعالة، فكل ما عليك فعله هو أن تطرح مشكلة لجمهورك ومن ثم توضح خطورة المشكلة والحاجة الملحة لحلها وأخيرا تقدم لهم الحلول اللازمة، وتسوق لمنتجك أو خدماتك في الوقت نفسه.

 

2. تأكد من تماثل المحتوى المكتوب والبصري:

ليس من المنطقي أن تشير الصورة التي تنشرها عن موضوع معين والوصف الخاص بالصورة يتحدث عن موضوع آخر.

 

  3. كيف ستؤثر خدمتك أو منتجك على حياتهم:

عندما تسوق لمنتجاتك أو خدماتك على مواقع التواصل الاجتماعي لا يمكنك استخدام أسلوب البيع المباشر، يجب أن تقنع جمهورك بالمنتج الذي تقدمه وتحفز بهم رغبة امتلاكه.

من أفضل التكتيكات التي يستخدمها المسوقون ومدراء الأعمال في تسويق خدماتهم على المواقع الاجتماعية هي اخبار الجمهور عن التغييرات التي ستجري على حياتهم بعد استخدام المنتج، والتركيز في الحديث على حال العميل بعد استخدام المنتج و كيف سيؤثر عليهم وكيف ستصبح حياتهم أفضل.

 

4.  حثهم على اتخاذ الاجراء المناسب:

بعد أن تقوم باثارة انتباه جمهورك ومتابعيك على مواقع التواصل الاجتماعي يجب أن تعرف متى وكيف تطلب منهم اتخاذ الاجراء المناسب، سواء بشراء المنتج الذي تقدمه أو الاتصال للحصول على الخدمة.

 

5. نوع بالمحتوى الذي تنشره:

لا تقتصر كلمة “المحتوى” على المحتوى المكتوب فقط بل هناك المحتوى البصري مثل الصور والمحتوى الصوتي مثل التسجيلات الصوتية والموسيقى وهناك محتوى الفيديوهات التي غالبًا ما تعتبر أكثر أنواع المحتوى تفضيلًا من قبل الجمهور.

 

6.  اسأل الجمهور:

من أكثر الطرق فعالية لزيادة التفاعل وفهم الجمهور أيضًا هي سؤال الجمهور، يمكنك سؤالهم عن مدى رضاهم عن منتجاتك أو خدماتك، أو سؤالهم عن مقترحات جديدة أو أمور يتمنون تغييرها والكثير.

سيساعدك هذا النوع من المحتوى على الحصول على صورة واضحة عن جمهورك وتفكيره ومدى رضاك عنك حيث يمكنك استغلال الأمر بتعديل منتجك أو خدمتك بناءً على رغبة الجمهور، ولا تنسَ أن تجيب على كل تعليق يصلك وتحاورهم بأسلوب شخصي ولا تستخدم أسلوب الرد الآلي.

 

7. كن واضحاً:

ابتعد عن استخدام اللغة الغامضة واختصر وحاول أن تثير اهتمام جمهورك وتقنعهم بالمحتوى بالإضافة بالطبع إلى المصداقية.

 

8. استخدم عنصر التشويق:

لا تخبر كل القصة في منشور واحد لصناعة عنصر التشويق وزيادة التفاعل، فالإنسان فضولي بطبعه.

 

 

إن كنت تعاني من عدم وجود تفاعل كبير على صفحاتك على مواقع التواصل الاجتماعي، عليك أن تنتبه إلى طريقة كتابتك واللغة المستخدمة وإلى كافة النصائح السابقة.

المحتوى الذي تكتبه وتنشره هو العامل الأكثر تأثيراً على مدى تفاعل المستخدمين مع علامتك التجارية ومدى تقبلهم لها.